“يكون الأمن الغذائي مضمونا عندما يكون بوسع كل الناس في كل الأوقات أن يحصلوا ماديا واقتصاديا على كميات كافية من الغذاء السليم والمغذي الذي يتيح لهم حياة صحية ونشيطة.” (مؤتمر القمة العالمي للأغذية،  عام 1996)

اعترافا بالحق في الحصول على الغذاء* وبالضعف المتزايد للأسر إزاء انعدام الأمن الغذائي من جراء الكوارث، يشارك الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر في وضع برامج الأمن الغذائي لتحسين توفر الأغذية والحصول عليها واستخدامها. ويقتضي نحو تحقيق الأمن الغذائي اتباع نهج يشرك مختلف القطاعات ويربط بين الأنشطة الجارية في مجالات الزراعة والماء والصرف الصحي والرعاية الاجتماعية والاقتصاد عبر مبادرات تعتمد على المجتمعات المحلية.

وتربط برامج الأمن الغذائي الإغاثة بالتنمية عن طريق الحد من خطر الكوارث وتخفيف وقعها عند الاقتضاء وتوفير الإغاثة لأضعف الأسر أثناء الكوارث ومساعدتها على الإبلال.

كما يمكن لبرامج الأمن الغذائي أن تكون عنصرا أساسيا في برامج دعم الأشخاص المصابين بأمراض مزمنة، بمن فيهم الأشخاص المصابين بالإيدز وفيروسه وبالسل. إذ تحتاج الأسر التي تضم أفرادا مصابين بأمراض مزمنة بدورها إلى برامج للأمن الغذائي، حيث أن فرص الإنتاج أو إدرار الدخل تتضاءل نتيجة للرعاية التي يقدمها أفراد الأسرة لمرضاهم ونتيجة لفقدان العمل المرتبط بالمرض.

ويمكن أن تشمل برامج الأمن الغذائي مختلف العمليات اعتمادا على هدف البرنامج نفسه. ومن ضمن الأمثلة على عمليات تحقيق الأمن الغذائي يمكن أن نسوق مثال توفير الماء للري أو الماشية أو لأغراض الصحة وتوزيع البذور أو إقامة مصارف البذور وتوفير النقد أو الغذاء مقابل العمل وتوفير المعونة الغذائية.

*  المادة 25 من إعلان الأمم المتحدة بشأن حقوق الإنسان والبيان ذو الصلة (المادة 11(1) من العهد الدولي الخاص بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية

Download: الأمن الغذائي والتغذية

Publication date:

Document status: Final

Food_sec_ar

Document data

National Societies
Countries
Themes
Food insecurity
Document type
Policy document
Format
PDF