ناصرنا التغيير وساعدنا في تشكيل الساحة الإنسانية العالمية

ساعدنا على وضع المسعفين المحليين في صميم النشاط الإنساني

إبان مؤتمر القمة العالمي للعمل الإنساني، حرصنا على أن يُعتبر المتطوعون والمجتمعات المحلية شركاء متكافئين في إطار “صفقة كبرى” جديدة ترمي إلى تعزيز الاستجابة الإنسانية

“”إن جميع الصدمات مهما كان حجمها تضرب أطنابها في المستوى المحلي. وهو بالتحديد المستوى الذي يجب معالجتها فيه. ويذكرنا ذلك بالدور الأساسي للعمل المحلي وللأطراف الفاعلة المحلية.”

الحاج آس سي، الأمين العام للاتحاد الدولي للصليب الأحمر والهلال الأحمر

الكلمة التي ألقاها في إطار مؤتمر القمة العالمي للعمل الإنساني أمام المائدة المستديرة رفيعة المستوى التي تناولت موضوع الكوارث وتغيّر المناخ.

“”إن جميع الصدمات مهما كان حجمها تضرب أطنابها في المستوى المحلي. وهو بالتحديد المستوى الذي يجب معالجتها فيه. ويذكرنا ذلك بالدور الأساسي للعمل المحلي وللأطراف الفاعلة المحلية.”

الحاج آس سي، الأمين العام للاتحاد الدولي للصليب الأحمر والهلال الأحمر – الكلمة التي ألقاها في إطار مؤتمر القمة العالمي للعمل الإنساني أمام المائدة المستديرة رفيعة المستوى التي تناولت موضوع الكوارث وتغيّر المناخ.

طبّقنا المعارف العلمية الجديدة عن تغير المناخ لأغراض الإنذار المبكر بالكوارث.

16 مليون شخص

تلقوا إنذاراً مبكراً في حوض نهر سولو في أندونيسيا

ساعدنا الحكومات على أن تكون أحسن تأهبا للكوارث والأزمات المفاجئة.

ساهمنا في اعتماد

خمسة قوانين ولوائح وطنية جديدة بشأن الكوارث

اجتذبنا جماهير جديدة للعمل في شبكة الصليب الأحمر والهلال الأحمر.

التعاون العالمي

عملنا مع الجمعيات الوطنية للترويج لتحديات العمل الإنساني على الصعيد العالمي

+20%

زيادة مشاركة الجمهور على فيسبوك

+100%

ضاعفنا عدد متابعي تغريداتنا “تويتر”

+100%

ضاعفنا عدد متابعي تغريداتنا “تويتر”

+20%

زيادة مشاركة الجمهور على فيسبوك

التعاون العالمي

عملنا مع الجمعيات الوطنية للترويج لتحديات العمل الإنساني على الصعيد العالمي

عززنا القيادات الشبابية

2.000 معلِّم من الأقران من 128 جمعية وطنية

تمّ تدريبهم عن طريق برامج “الشباب كوسطاء في تغيير السلوك”

Share This